صانع ثورة 25 يناير

English                                          Phone + Whatsapp: 00447456158450    Mail: anis.aldeghidy@anisaldeghidy.com

صانع ثورة 25 يناير

صانع ثورة 25 يناير (1)

أنيس الدغيدي وثورة 25 يناير

 


لما كان الكاتب والمبدع وصاحب القلم والرأي يجب أن تكون له قضية ورؤية ووجهة نظر ورسالة.
ولما كان الفكر هو منارة العطاء وصمام الأمان للدول والشعوب وخصوصاً في بلاد العالم الثالث.
كان وسيبقى الكاتب الصحفي أنيس الدغيدي هو أحد أهم أعمدة الدفاع عن الكلمة والحريات وأركان القضية وركيزة أساسية في منظومة العمل السياسي والفكر ي المصري والعربي.
ولما كانت الحكومات الديكتاتورية في الشرق الأوسط لا هم ولا شاغل ولا عمل لها إلا محاربة النور والحرية والمفكرين المستنيرين من أهل الإبداع والسياسة .. كان أنيس الدغيدي وسيبقى هو المقاتل الأول والعدو الأول والأوفر حظا لدى الحكام والحكومات العربية البائسة والجائرة والظالمة.
ولقد كانت سلسلة مقالات الكاتب الكبير أنيس الدغيدي في صحيفة (صوت الأمة) بالذات وغيرها من الصحف المصرية كـ الميدان والموجز والأنباء في الفترة من عام 2004 إلى عام 2011 هي صانعة ثورة 25 يناير.. التي منحت الحياة والنور لثورة 25 يناير المجيدة .. إنها أعنف وأقوى وأشرس وأقوى وأجرأ مقالات سياسية شهدها التاريخ المعاصر بلا ريب.. التي دمرت عصر الرئيس حسني مبارك وأركان دولته ورموز حكمه ورجال عصره وأساطين حزبه .. بشكلٍ مباشر وصريح وواضح بالأسماء والوثائق والأدلة والمستندات .

 

 

 

 

 

 


إنها مقالات ثورية نارية صعنت الثورة المجيدة على سن قلم أنيس الدغيدي ومداد قلمه الجريئ لم تستثني أحدا من دولة مبارك الفاسدة أبداً.. بداية من حسني مبارك شخصياً وبالإسم والوثيقة ومروراً بنجله جمال مبارك وزوجته سوزان مبارك والدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية وحبيب العادلي وزير الداخلية والدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب وصفوت الشريف أمين الحزب الوطني ورئيس مجلس الشورى وأشهر وأهم وزير إعلام في تاريخ مصر وأحمد عز أمين تنظيم الحزب الوطني .. ومروراً بيوسف بطرس غالي وزير المالية ووصولا إلى كمال الجنزوري وعاطف عبيد وأحمد نظيف وأحمد شفيق رؤساء الوزراء في عصر مبارك .
إن أنيس الدغيدي هو الكاتب الأوحد والصحفي الأول والسياسي الأجرأ والرقم الأبرز والقاسم المشترك الأعظم قبل ثورة 25 يناير في مواجهة بطش الرئيس حسني مبارك وحكوماته ورجال عصره من الفاسدين.
وكمثال :
لقد تقدم أنيس الدغيدي ببلاغ رسمي للسيد النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود.. بتاريخ 5 فبراير 2008 يتهم فيه الرئيس حسني مبارك والمشير محمد عبد الحليم أبو غزالة واللواء محمد النبوي إسماعيل وزير الداخلية يتهمهم الثلاثة باغتيال الرئيس السادات اغتيالا فعلياً جنائياً.. في بلاغ كبير من 32 صفحة.. بالأدلة.
فمن يجرؤ أن يفعل ذلك في وجود حسني مبارك على كرسي السلطة والحكم والقوة في مصر وفي أوج سلطانه وجبروت حكمه؟!
لقد فعلها أنيس الدغيدي .. فقط.. ولم يجرؤ غيره على ذلك.
ثم قام أنيس الدغيدي في 20 يناير 2010 بنشر كتابه :
(هؤلاء قتلوا السادات)
مع الناشر الكبير الحاج محمد مدبولي .. ليكون صدمة وصرخة مدوية ضد الظلم والجبروت في إماطة اللثام وكشف المستور في جريمة اغتيال الرئيس السادات في حادث المنصة وكشف المؤسسة العسكرية.. وهذا أعنف كتاب في تاريخ المؤسسة العسكرية المصرية حيث يكشفها ويعريها ويفضح كبار رموزها في أعنف وأهم جريمة اغتيال لرئيس السادات بصفته رئيس أكبر دولة عربية حيث تم اغتياله في يوم 6 أكتوبر 1981 .

 

لتحميل بلاغ أنيس الدغيدي للنائب العام باتهام مبارك باغتيال السادات اضغط هنا

 

لتحميل وقراءة كتاب هؤلاء قتلوا السادات باتهام مبارك باغتيال السادات اضغط هنا

 

لتحميل ومشاهدة فيديو أنيس الدغيدي وعبد الفتاح السيسي والمخابرات اضغط هنا 


فيديو تفصيلي لقصة أنيس الدغيدي مع المخابرات الجزء الأول اضغط هنا
فيديو تفصيلي لقصة أنيس الدغيدي مع المخابرات الجزء الثاني اضغط هنا

 

لقراءة المزيد عن أنيس الدغيدي

اضغط هنا :

صحيقة الثورة :

https://elthawra.com/

صحيفة :

 www.londonpostjournal.com

 

لقد كان أنيس الدغيدي وصديقه الحميم الكاتب الكبير الدكتور عبد الحليم قنديل هما الشمس والقمر في الصحافة المصرية والعربية والمعارضة الحقيقية لنظام مبارك .
والحقيقة لقد أحدثا ثورة تاريخية بمقالات كل منهما في صحيفة (صوت الأمة) كانت هي الصانعة الحقيقية لثورة 25 يناير.
إن أنيس الدغيدي هو الكاتب الأوحد الذي لم يعرف المهادنة ولا المداهنة ولا التضليل ولا الخوف ولا الكذب ولا التردد أبداً.. ومقالاته وكتبه وتاريخه (قبل وأثناء وبعد) ثورة 25 يناير هي خير شاهد ودليل وبرهان.
والكاتب أنيس الدغيدي تبيع الصحف باسمه سواء بمقالاته وقلمه أو الكتابة عنه وعن أفكاره ومعاركه
والكاتب الكبير أنيس الدغيدي يكتب مقالاته بشكلٍ دائمٍ ومتصل في العديد من الصحف المصرية الهامة .. أهمها "صوت الأمة" والموجز والأنباء.
تبيع بإسمه كبريات الصحف اليومية والأسبوعية في العالم العربي.. مثل صُحف : أخبار اليوم والأخبار والجمهورية والمصري اليوم واليوم السابع والدستور وصوت الأمة والموجز والأنباء الدولية .. وغيرها من شتى الصحف المصرية الهامة.
وكذلك المجلات مثل : الأدب .. وعالم الفكر .. والقصة.. والسينما والناس.. والكواكب
والصحف العربية مثل : الأنباء والسياسة والوطن (الكويتية) والراية القطرية.. ومجلة (المرأة اليوم) الإماراتية.. والرياض والجزيرة والمدينة (السعودية) .. والأيام البحرينية.. والدستور والرأي العام (الأردنية).. وغيرها من الصحافة العربية.
وكذلك العشرات من الصحف العالمية الناطقة بشتى اللغات في العشرات من دول العالم في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانية وألمانيا وفرنسا وبلجيكا وإيطاليا وهولندا والسويد وروسيا.. من أهمها صحيفة " الديلي ستارز البريطانية الكبرى" واسعة الانتشار.
وهذه أمثلة من مقالاته الصحفية صنعت ثورة 25 يناير وأطاحت بالديكتاتور حسني مبارك..
ملاحظة :
يمكنك تكبير الصورة وملاحظة تاريخ المقالات بالصحيفة.

سري للغاية

  • صدام حسين ولعبة المخابرات >

    Read More
  • 1

أحدث الأخبار

اشترك لتصلك أحدث الأخبار

000114643

للاتصال

 بريطانيا – لندن 

WhatsApp   : 00447456158450

 Mob(Office): 00447460738362

البريد الاليكتروني

anis.aldeghidy@anisaldeghidy.com