English                                          Phone + Whatsapp: 00447456158450    Mail: anis.aldeghidy@anisaldeghidy.com

أشهر الكتب

أشهر الكتب (1)

04 كانون2 2017

أشهر الكتب

 

صدام لم يعدم جزء 1


هو الكتاب الأجرأ والأشهر للكاتب أنيس الدغيدي مع الناشر التاريخي والأشهر في تاريخ النشر في الشرق الأوسط الحاج محمد مدبولي .. وهو الكتاب الحائز على جائزة أفضل كتاب عربي والكتاب ألأعلى توزيعاً في تاريخ المطبوعات العربية عبر التاريخ حيث تخطى حتى الآن الـ 47 مليون نسخة رسمياً بخلاف عشرات الأضعاف من النسخ المقلدة في سوق الكتاب العربي والعالمي.. والكتاب وكاتبه حصلا على جائزة أفضل كتاب عام 2007 في معرض القاهرة الدولي للكتاب التاسع والثلاثين .. حين تفوق أنيس الدغيدي على جميع كتاب 169 دولة في العالم وعلى رأسها جميع كتاب الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وأوروبا وآسيا والعرب المشاركون في معرض الكتاب الدولي بالقاهرة.. وهو الكتاب العربي الذي نال قسطاً ضخما من الاهتمام العالمي في الصحافة والإعلام والميديا العالمية بعشرات اللغات ولا يزال يتربع منفرداً على قائمة الكتاب الأشهر والأجرأ والأكثر مبيعاً تاريخ الشرق الأوسط ضمن قائمة الكتب الناطقة بالعربية .. حيث فجر الكتاب أنيس الدغيدي قضية أن (صدام لم يعدم) وأن الولايات المتحدة الأمريكية كاذبة في فيلم القبض عليه ومحاكمته وإعدامه.. وأن الذي كان يحاكم هو شبيه صدام وليس صدام.. والكتاب في جزئين.. هذا هو الجزء الأول منه
لتحميل كتابصدام لم يعدم الجزء الثاني اضغط هنا

صدام لم يعدم جزء 2


على أضواء وظلال نجاح الجزء الأول من كتاب (صدام لم يعدم) الجزء الأول للكاتب أنيس الدغيدي .. طلب الناشر الكبير محمد مدبولي الصفير من الكاتب عمل جزء ثاني يتضمن أدلة ومستجدات جديدة في قضية صدام لم يعدم ومواقف الصحافة والعالمية والعربية والأراء بعد الكتاب الصدمة (صدام لم يعدم) وذلك من خلال عمل جزء ثاني من الكتاب .. وبالفعل كانت فكرة رائعة حيث بعد نشر الكتاب حدثت مستحدات مذهلة منها اتصال عدي صدام حسين نفسه بصديقه الحميم الكاتب أنيس الدغيدي وكذلك حدثت اتصالات مكثفة من كبار رجال المخابرات العراقية وغيرها من مفاجآت كان يجب أن توثق بالفعل.. فكانت هناك ضرورة حتمية للجزء الثاني.. وصدام لم يعدم هو الكتاب الأجرأ والأشهر للكاتب أنيس الدغيدي مع الناشر التاريخي والأشهر في تاريخ النشر في الشرق الأوسط الحاج محمد مدبولي .. وهو الكتاب الحائز على جائزة أفضل كتاب عربي والكتاب ألأعلى توزيعاً في تاريخ المطبوعات العربية عبر التاريخ حيث تخطى حتى الآن الـ 47 مليون نسخة رسمياً بخلاف عشرات الأضعاف من النسخ المقلدة في سوق الكتاب العربي والعالمي.. والكتاب وكاتبه حصلا على جائزة أفضل كتاب عام 2007 في معرض القاهرة الدولي للكتاب التاسع والثلاثين .. حين تفوق أنيس الدغيدي على جميع كتاب 169 دولة في العالم وعلى رأسها جميع كتاب الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وأوروبا وآسيا والعرب المشاركون في معرض الكتاب الدولي بالقاهرة.. وهو الكتاب العربي الذي نال قسطاً ضخما من الاهتمام العالمي في الصحافة والإعلام والميديا العالمية بعشرات اللغات ولا يزال يتربع منفرداً على قائمة الكتاب الأشهر والأجرأ والأكثر مبيعاً تاريخ الشرق الأوسط ضمن قائمة الكتب الناطقة بالعربية .. حيث فجر الكتاب أنيس الدغيدي قضية أن (صدام لم يعدم) وأن الولايات المتحدة الأمريكية كاذبة في فيلم القبض عليه ومحاكمته وإعدامه.. وأن الذي كان يحاكم هو شبيه صدام وليس صدام.. والكتاب في جزئين.. هذا هو الجزء الثاني منه.
لتحميل وقراءة كتاب صدام لم يعدم الجزء الثاني اضغط هنا

هؤلاء قتلوا السادات


أحد الكتب الممنوعة والتي تمت مصادرتها في مصر للكاتب أنيس الدغيدي .. أحد أهم الكتب وأكثرها جرأة وصدمة.. وتأتي قوته من كونه اتهام صريح ومباشر بالإسم والدليل والوثيقة للرئيس حسني مبارك في عصره وأوج سلطانه.. وجاء هذا الكتاب تكليلاً للبلاغ الرسمي الذي تقجم به أنيس الدغيدي للنائب العام المصري يتهم فيه حسني مبارك والمشير محمد عبد الحليم أبو غزالة وزير الدفاع واللواء محمد النبوي اسماعيل وزير الداخلية بالتآمر والإتفاق الفعلي لاغتيال الرئيس السادات
(هؤلاء قتلوا السادات) كتاب سياسي ناري لأنيس الدغيدي يتهم الرئيس حسني مبارك والمشير أبو غزالة وزير الدفاع واللواء النبوي إسماعيل وزير الداخلية بالتآمر والمشاركة في اغتيال الرئيس السادات في حادث المنصة.. هذا كله يفعله أنيس الدغيدي في أوج عصر حسني مبارك وفي حياة أبو غزالة والنبوي اسماعيل!!! هكذا يكون النضال الصحفي.. وهكذا تكون الجرأة.. إنه المشي على قنابل النابالم وحقول المفرقعات والكتابة بالبارود .. فمن يجرؤ على الكلام
لتحميل كتاب هؤلاء قتلوا السادات اضغط هنا


محاكمة النبي محمد
وتُعد معركة روايته "محاكمة النبي محمد.. لخصومه من المستشرقين" من صناعة أمن دولة عصر الرئيس مبارك و"مشائخ أمن دولة مبارك" حيث روجوا كذباً وادعاءً أن روايته تهاجم سيد الخلق أجمعين صلى الله عليه وسلم.. وحاشا لكاتب مسلم غيور على دينه أن يهاجم رسوله الكريم ودينه الحنيف.. فباب الجنة مكتوب عليه لا إله إلا الله محمد رسول الله .. فكيف يدخلها أو يطمح إليها وهو يهاجم رسولنا العظيم صلى الله عليه وسلم؟!!! وهكذا من شتى أنواع الحروب التي تبدأها فلول أمن الدولة الساقطة وجحافلها المتجبرة فيتبعهم بعيض العوام من بسطاء شعب مصر العظيم بالتصديق والانسياق .. ولقد قام الكاتب أنيس الدغيدي بتغيير إسم الرواية .. إلى: "ولكن شُبِه لهم" رغم أن اسمها الأولى استفهامي استنكاري أقول فيه : "من يجرؤ كـ قزم أن يحاكم النبي محمد يا أعداء الإسلام .. ولكن لا حرج فقد تم تغيير الإسم.. نزولاً على رغبة الملايين من أمتنا وشعبنا .. ونشر الرواية في حلقات متتالية في جريدة "الموجز" وجريدة "الأنباء" معاً.. حين كتبوا ننشر فصولاً من رواية النبي محمد التي هزت الدنيا للكاتب أنيس الدغيدي.
وهذا الرابط يؤكد بالفيديو صوت وصورة دليلاً مصوراً لاثنين من المشائخ الكبار يشهدان أن محمد حسان والحويني ويعقوب وصفوت حجازي هاجموا رواية الشيخ أنيس بحملة منظمة من مباحث أمن الدولة وزكريا عزمي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية ضد الشيخ أنيس عبد المعطي الدغيدي بعد أن أعلن الشيخ أنيس رغبته في دخول انتخابات رئاسة الجمهورية ضد حسني مبارك أو نجله في 2009

لتحميل رواية محاكمة النبي محمد اضغط هنا


رواية سيئة مصر الأولى
هي الرواية التي هزت عرش سوزان مبارك.. وتأتي قوة هذه الرواية أنها نٌشرت في عصر مبارك ودولته وسطوته وجبروته.. والرواية وإن كانت تتحدث عن غرام امرأة العزيز النبي يوسف عليه السلام وسياحة فكرية وإبداعية ودينية مع سو ة يوسف وأسرارها إلا أن الرواية هي اسقاط سياسي على سوزان مبارك وعصر عزيز مصر الحديث حسني مبارك.,
وتلك هي ملكات أنيس الدغيدي في التعامل مع الماضي وصفحات التأريخ بصورة سياسية عصرية وحديثة
لتحميل رواية سيئة مصر الأولى اضغط هنا

اعترافات جيهان السادات

عذبة هي .. كالحياة كالفجر الجديد .. كالليلة القمراء كابتسام الوليد .. قالوا عنها يوماً أنها حكمتنا من الباطن .. أو بالنفر ..ووصفوها بصاحبة العصمة .. وصاحبة القصر .. والرأس الكبيرة .. والمرأة التي أكلت ذراع الشعب .. وعدَّل البعض العبارة مؤخراً وقال : لا .. بل المرأة التي شردت تاريخ زوجها !
وقالوا عن ثروتها : 3 طائرات ملاكي بوضع اليد و 35 مرسيدس خصوصي تحت الطلب مزرعة 30 ألف فدان في أمريكا أما مصروف الجيب فحدِّث ولا حرج : 600 مليون دولار وشوية فكة !
بخلاف أراضي ما تعدش .. أبراج شاهقة .. مصانع ومزارع وبلاوي زرقا
وخد عندك شهادات جامعية ومنح دراسية .. حاجة ببلاش كده .. طبعاً عرفت من هي ؟ إنها السيدة جيهان السادات .. والتقيت بها .. كده خبط لزق .. عيني عينك .. تاخد فكرة ؟ وماله .. خد عندك .
في قصر الجيزة علي نيل مصر العظيم وتحديداً علي نفس المقعد الذي كان يجلس عليه الرئيس السادات " شخصياً " جلس جنابي طيلة لقاءاتي المتعددة بالسيدة جيهان السادات .. حاملاً معي وابلاً من الأسئلة علِّي أميط اللثام عن استفهامات عدة أجابه بها السيدة اللغز إحدى علامات تاريخنا المعاصر السيدة جيهان السادات حية تسعي .. أطال الله في عمرها ( علشان تتفرج علينا).. فهي ظاهرة من أعظم ظواهر القرن العشرين .. شخصية عجيبة .. حرية بالبحث والدراسة فبقدر ما تختلف معها تشدك إليها شخصيتها الآسرة وتشيد بينكما مساحة إحترام .. فهي ثالث ثلاثة نسوة سطرن تاريخ مصر بالبارود والبنزين .. في ثلاث حقب عجيبة ..الأولي شجرة الدر إمرأة هزمت الصليبين وهزمتها إمرأة! .. والثانية زينب الوكيل هزمت كل وزراء النحاس باشا بالضربة القاضية عيني عينك وهزمتها محكمة الثورة ! .. والثالثة جيهان السادات هزمت نساء العالمين وأطاحت بها " المنصة " والدوام لله !
التفاصيل في كتاب أنيس الدغيدي اعترافات جيهان السادات أحد أجرأ الكتب النارية التي خطها قلم الدغيدي.
لتحميل كتاب اعترافات السادات اضغط هنا


رواية قصر العروبة

واحدة من أخطر وأروع أ‘مالا أنيس الجفيدي قاطبة نشرت عام 2007 عن للدار العربية للعلوم ناضشرون بيروت . وهي رواية سياسية كاللهب نارية كالشظايا محترقة قصر عروبة حسني مبارك .. فماذا كتب أنيس الدغيدي فيها عن السيدة الأولى وغراميتها مع مواطن كادح يعيش مع دواب الأرض ويقتات الزبالة ويعتاش من روث الأرض؟
لنرى ملمحا ًمما خط قلم أنيس الدغيدي من رواية قصر العروبة :
"ولا أي متاع لشلضم في هذه الغرفة الخاوية على جريد نخل يعرشها.. وعجباً لشلضم ونحن في العقد الأول من الألفية الثالثة كيف يحيا دون وسائل تدفئة أو دثار سوى إزارٍ من خيش وقطعة من بطانية قديمة حصل عليها ربما كـ مِنحة مِنْ "السِت نواعم" حرم العمدة عبد الجبار بعد حصوله على الدكتوراه الثانية بأيامٍ قليلة :
- خُد استُر نَفسك بالبطانية دي يا شلضم.. واتلّم عيب.. كفر الحيارى مليانة نسوان !!
والأعجب والأدهى.. كيف يقتات شلضم طعامه أو يسد رمقه ؟!
فلا يجد سوى أكوام الزِبالة أو بقايا نسيرة لحم منسية من طفل ملاصقة لعظام فخذ أو قبص دهن منحوتة بين ثنايا قفص صدر دجاجة عتيقة عجز عجائز القرية أن يستخرجوها من مخابئها وبالقطع لا ينسى شلضم هدايا طعام حريم القرية له خلسة على حين غفلة من أزواجهن :
- خُد بِرْ نفسك بطبق الفَتة ده يا دكتور الغبرة !!
فيتلايم عليه بعد خِصام طويل فيأتي عليه بعنف وغلظة فلا تسمع إلا همهمة وحمحمة حتى لا تكاد العين المجردة تتبين أكان الطبق يحمل الثريد أم الماء ؟!
إلا أن شلضم لا ينسى بالقطع هدايا "الست نواعم" حرم العمدة المتواترة إليه مرتين أو ثلاثاً في الأسبوع إذا ادَّعت الحاجة أو عركتها الرغبة أو أشعلها المزاج أو عنَّفها الهوى أو اقتحمتها نيران الكيف !!
فتدعوه من الباب الخلفي عبر الخفير "بؤجة الوِنشْ" ليأتي بشلضم إليها فيتكوَّم على أرضية غرفتها ينهب ما لذَّ وطاب ويتعمد أن يمارس هنا كافة حقوقه كصاحب مكان !!
فما أن يرفع سلطانية الحساء عن فمه وترُج "تقريعته" أركان دوار العُمدة فتنتفض الست نواعم نشوة ورُعباً خشية أن يسمعها العمدة الغافل حتى يمسح شلضم فمه بساعده العملاقة المشعرة وينادي :
- طبق شوربة كمان مغمِّس بفرخة مهروسة !
فتناوله إياه عن طيب خاطر وإعجاب بفتوته ثم لا تمانع في لمس جسده الخرصاني بأطراف أصابعها وهي تمني نفسها بليلة سوداء أو نهار كوبيا !!
- خُد بالهنا والشِفا يا شلضومتي !!
فيرفعها حتى يدعها ثم يأمرها حاسماً وقد كشَّر عن أنيابه التي تتدلى منها خيوط من عروق دجاجة عصية على الطهي تأبى أن تدخل هذا الحلق الخرافي المظلم إلى نفق شلضم العجيب عبر سردابه الغريب الذي يُسمى مجازاً : بلعوم !! فرشقت بين قواطعه وضروسه طالبة الخلاص دون جدوى !
- فين البطة المكتفة اللي قلت لك عليها المرة اللي فاتت يا نواعم ؟!
فتتلوى وهي تتقدم نحو منضدة صغيرة وتكشف ملاءة بيضاء صغيرة وتخرج من تحتها بطة محمرة فوَّاحة الرائحة تكاد تخرقها عينا شلضم إعجاباً حين تقدمها له نواعم في تغنُج وتثن وما هي إلا دقائق معدودة حتى تكون تلك البطة الكبيرة في عداد المفقودين !!
ويضج المكان بـ "تقريع" شلضم وتهتز نواعم مراراً طرباً وخوفاً وتتلفت حولها رعباً وتغيب فتختفي باحثة عن الخفير "بؤجة الوِنْشْ" الجالس أمام باب مدخلها الداخلي يمُص قصب لتتيقن هامسة :
- اتإكد إن الأبواب مقفولة وهِباب الطين مع الضيوف يا بؤجة.
فيومئ لها بطرف عينه أن : الأمن مستتب وكله عال العال !! فتعود سيرتها الأولى وهي تشد خدودها بأطراف أصابعها تجهيزاً لشلضم !!
وما أن تدخل إليه حتى تجده واقفاً يفترس ما اختبأ من سمن وعسل وأحمر ودسم تحت الملاءة البيضاء فتبتسم في إعجاب ودهشة :
- يوه بقى يا شلضم كنت عايزة أأكلك بإيدي.. بوظت المفاجأة ؟!
فلا يعيرها أي اهتمام وهو يلعق أصابعه قبل أن يفترش نواعم ليفترسها على أرض الغرفة بعد أن يوسعها ضرباً ونهشاً وعضاً ولثماً فيدمي جسدها البض وينهك شبابها المنحرف بفتوته الجارفة وقدراته الناسفة ويعود من حيث أتى ليقبض بؤجة ثمن سكوته وغطرشته غمزة يد بلفافة نقود "هوه ونصيبه" وقُبلة في الهواء من الست نواعم حرم العمدة عبد الجبار !!
وشلضم.. لا ترى عليه مسوح أهل المال ولا سمات قراصنة الاقتصاد ولا علامات أباطرة الثروة ولا حتى أمارات الفقراء.. فإن شئت تحري الدقة في توصيفه فاجعله :
- إماماً للمعدَمين والمُعذَبين في الأرض !!
فهو حتى لا يجد ما يلبسه أو يستره أو يؤيه أو يطعمه أو يسقيه !!
وهو بالكاد يكابد متطلبات الحياة ومعارك الأيام الطاحنة.. ولقد أهمل شلضم عن عمدٍ عشرات الدعاوى والفرص التي تجملت وتزينت وتعطرت وأقبلت له في دلال المومسات وغنج العاهرات وميوعة بنات الليل ومكياج نساء الهوى لتنقل حياته من صخب العشوائيات إلى هدوء فيلل المعادي ومنتجعات الساحل الشمالي.. حين دعته ذات مرة دلال هانم الخربوطلي زوجة فؤاد بك الخربوطلي حين أتت بصحبة زوجها لزيارة العزبة ومحاسبة الفلاحين في أحد مواسم جني المحصول وشاهدت شلضم في بيت العمدة عبد الجبار بصحبة نواعم فهجمت عليه وراودته عن نفسه وعرضت عليه أن تصحبه معها للقاهرة ليعيش بصحبتها على كورنيش المعادي إلا أنه أبى واعتصم بجمر مبادئه بقبضة حديدية غير آبه بوخز الحاجة أو شوك العَوز أو لظى العدم !!
وشلضم لم يجرب الحب ألبتة ولم يعشه قط.. رغم أنه انتصف به العقد الخامس.. هو رجل لم ينبض قلبه قط لامرأة.. رغم أنه بالقطع "رجل خبرة" !!
ولا ريب أن الغرام لديه فن.. لكن الحب في إدراكه أكبر من جميع مفاهيم الفن والروايات.. ولا محيص أنه يراه هبة ربانية ويؤمن أن العشق سلطان يحكم فينا متَّى وكيف وأنَّا شاء.. ولا مناص أنه يعتقد الهوى موقعة تلاحم انتحارية إلا أن الجنون هو منطقة ملغومة قابلة للإنفجار في أي لحظة بين رجل وامرأة وبينهما عناق أو جهنم الحمراء لا فرق.. ولا غرو حين أعلَن أن الشوق لا يتأتى إلا لأنثى أو – بأنثى - غير تقليدية.. أنثى استثنائية في زمن بليد أو أزمنة فقدت بكارتها بفعل الفاحشة العاطفية فضاع منها الحب وتاه فيها الغرام وخبا فيها العشق وأفَلَت فيها المشاعر وانتحرت على أبواب سلاطينها الأحاسيس وتم قود العشق والعشاق فيها إلى محكمة جائرة ومفرمة ضارية وشهود كذبة ومفردات عشق صناعية ومواعيد غرام وهمية.. محاكمة مارس فيها القُضاه كل فنون الدعارة القضائية والكذب السياسي من أجل سحل الحب وجلد الغرام وتعذيب الشوق.. محاكمة مارس فيها الجلادون كل فنون التنكيل والتشويه بدءا من دروس دراكولا ومروراً بتعاليم قراقوش وحتى فنون راسبوتين المغتصبة وأفعال أُمّنا الغولة.
محاكمة استسلم فيها العشاق وانبطحوا على وجوههم ورضوا بأن يمارس القُضاه والجلادون معهم فاحشة البغاء العاطفي والدعارة السياسية والدجل الإجتماعي تحت اسم "الحب".
وشلضم فيما يبدو قرر أن يخرج على إجماع أهل العلم الغرامي وشيوخ الحب وقساوسة الهوى ورهبان العشق وحاخامات المشاعر الوهمية.
فعشتُ ما ولَّى من عمري لا يروم إلا تلك المرأة الزلزال.. التي تجتاح مشاعره كالإعصار وترفض إلا أن تمارس على صدره فعل الثوار وعمل الأحرار وجنون صهيل الخيل لحظة الإنطلاق.. وتأبى كل الحلول الوسط في رحلة اللاعودة بين أحضانه.. وترفض طب العرافين وألاعيب الحواة وفلسفة الدجاجلة والمصطلحات المعاصرة في تفسيرها للعشق والجنون.
ولا توقع على بياض حين تمارس معه فعل الانصهار الفِكري في محاولة ممججة لفهم طيشه وطفوليته وتمرده وهمجيته وقرويته وبداوته.. بل تبتكر وسائل حب جديدة ووسائط نقاش حوار فريدة ومفردات عشق أكيدة لتتحاور بها مع جنونه وتصوراته ومملكة عشقه وبوتقة غرامه.
إن شلضم يبحث عن امرأة جديدة ما أنزل الله بها من سلطان ولم يُخلق مثلها في البلاد.. لها جبروت قوم عاد حين تمارس معه شتى طقوس الجنون خلف الشراشف المخملية.
امرأة تحمل سمات حمالة الحطب حين تنطح رأسها في الصخر غراماً به غير مؤمنة بسواه حتى ولو كان نبياً أو قديساً !!
امرأة تمارس معه فِعل سَحرة فرعون فتؤمن به قبل أن يأذن لها.. وتكون لقلبه "حية موسى" فتلقف أية امرأة عبرت أمام ناظريَّه في رحلة جنونه.
امرأة تختصر في عيونه جميع النساء وتغتال من مملكته كل الإماء وتكون لقلبه درب الرجاء.. امرأة لا يعبأ معها بما هو كائن أو راح أو جاء.
امرأة.. تكذبنه بالكلِّية حين يرتشف شفتيها وتقول له : ما رأيتُ منك خير قط.. أين قبلاتك ؟ امرأة كالنار.. تعلن دوماً : هل من مزيد !!
امرأة لها حماقة أهل قريش لا تؤمن بممارساته لفعل الحب والعشق حتى لو شقَّ لها القمر نصفين وأتى لها بقرطاس تقرؤه صباح مساء فتؤكد له :
- أنت مجنون عشق ومعتوه غرام وفارس شوق وفيلسوف هوى يا شلضم.
امرأة ترفض كل ذلك وتُصر أن تعيد صياغة مشاعره وجسده من جديد بطريقتها الخاصة وأناملها النورانية ومشاعرها الموسيقية ولمساتها السحرية وأفكارها الغجرية وهمجيتها البربرية ورؤيتها الابتكارية وضمَّتها الانتحارية".

لتحميل رواية قصر العروبة اضغط هنا


الكبار ومقتل سوزان تميم

هو واحد من أخطر ما كتب أنيس الدغيدي .. فهو الكتاب الذي يحاصر كبار رجال السيباسة الذين اجتمعوا حول جثة مطربة طارحوها حبهم وبثوها غرامهم وسفحوا تحت قجميها آبار النفط والثروة..
ومن مقدمة الكتاب قال أنيس الدغيدي :
"رجال النظام تبعنا يتهاووا وإلا فسل إن شئت عن ممدوح إسماعيل عضو مجلس الشورى وأهم رجال الحزب الوطني الديمقراطي وامبراطور البحر الأحمر بفعل النظام المتهاوي .
ورجال جمال مبارك يتساقطون وسل إن أردت الدقة عن هشام طلعت مصطفى العضو رقم 3 في لجنة السياسات التابعة لابن الرئيس وعضو مجلس الشورى وامبراطور المدن والمباني الذي يسانده الرئيس ونجله والسيدة حرمه أيضاً !!
بل وتوابيت المرحلة في الأمة العربية ينهاروا تحت أقدام " حِتة فنانة .. نُص كُم " !! حين سقطت جثتها صريعة الطعنات بسكين لتكشف عار السادة الكبار .. حين ضمت ملفات التحقيق السرية أسماء وإشارات إلى حفنة من الكبار " قوي قوي " منهم : سعد الحريري والأمير الوليد بن طلال ومحمد بن راشد المكتوم أمير دبي والأمير عبد العزيز نجل الملك فهد وآخرهم هشام طلعت مصطفى !!
بداية .. أنا لا أدفاع عن شرف فنانة منحته بمزاجها طواعبة للخاصة من عِلية القوم وحتى للعوام أو للباعة السريحة بالقطعة وبالجملة !! ولا أهاجم صفوة الكبار في مصر والعالم العربي فليس بيني وبينهم خلافاً على ميراث !
لكنني هنا – من منطلق اطلاعي على الأوراق السرية للقضية وملفات التحقيق - أطرح العديد من الأسئلة والإستفهامات العصية على الفهم في جريمة وكارثة تخص الشرف العربي لوثت مع دم الفقيدة المُباح أعراض الكبار في فضيحة مدوية سارعت فيها أجهزة الدولة بناءً على أوامر عليا بوقف النشر حتى " يلِم الجميع ورقه ويداري عوراته " !! وكان القرار الأخير والآمن هو : التضحية بـ هشام طلعت مصطفى وحده " كرامة لأم هاشم وابنها " !!
وقبل أن أتحدث عن السيد هاشم والست والدته الطاهرة نظرة ومدد .. أود أن أنوه إلى أن بسلامته سي هشام طلعت مصطفى من أهم رجال الرئيس ونجله وبسم الله ماشاء الله واصل كمان لغاية الست هانم حرم الرئيس خبط لزق !! فكيف يتم التضحية بهذا الصديق المقرب الذي تحمله مؤسسة الحكم احتكار امبراطورية البناء والتعمير في مصر المحروسة !! فهو رئيس اللجنة الاقتصادية في الحزب كما كان ممدوح إسماعيل مفوضاً في البحر ومحتكراً له ورئيساً للجانه أيضاً في ذات نفس مجلس الشورى المحترق من حجم الفساد والفاسدين الذين يرتعون به من القمة للقاع !
إذن فالتضحية بهشام جاءت اضطرارية لأن شركاء الجريمة كانوا أكبر من مجرد حِتة مُحتكر أو ابن مُدلل للنظام كما أحمد عز .. فمن هم هؤلاء الكبار الذين تورطوا في ملف التحقيقات في دبي ومصر والذين تم " لملمة أوراقهم وغسل عارهم وتبييض ساحتهم " بتحميل هشام طلعت مصطفى وحده كارثة الفقيدة المذكورة ؟!
لو قلبك جامد تفضل معي لتعرف – هنا فقط- كواليس وكوابيس السادة الكبار مع القتيلة سوزان تميم"!

لتحميل كتاب الكبار ومقتل سوزان تميم اضفط هنا

 

للاتصال

 بريطانيا – لندن 

WhatsApp   : 00447456158450

 Mob(Office): 00447460738362

البريد الاليكتروني

anis.aldeghidy@anisaldeghidy.com


 

أحدث الأخبار

اشترك لتصلك أحدث الأخبار

000025439

سري للغاية

  • صدام حسين ولعبة المخابرات >

    Read More
  • 1